تصميم وتطوير : Tqany.com

شبكة زاكي منبر الإعلامي الإسلامي شامل

تعد أضخم محتوى إسلامي على الإنترنت

تضم مجموعة من المواضع فيها ما يتعلق

بالمكتبات البرامج العامة المشروحة المفيدة

والاناشيد والمحاضرات والخطب والتلاوة

شبكة زاكي منبر الإعلامي الإسلامي شامل

تعد أضخم محتوى إسلامي على الإنترنت

تضم مجموعة من المواضع فيها ما يتعلق

بالمكتبات البرامج العامة المشروحة المفيدة

والاناشيد والمحاضرات والخطب والتلاوة

شبكة زاكي منبر الإعلامي الإسلامي شامل

تعد أضخم محتوى إسلامي على الإنترنت

تضم مجموعة من المواضع فيها ما يتعلق

بالمكتبات البرامج العامة المشروحة المفيدة

والاناشيد والمحاضرات والخطب والتلاوة

اللدخول للمداونة زاكي

الطائفة المنصورة طائفة مقاتلة

الطائفة المنصورة طائفة مقاتلة
التقييم 1 - متوسط 1.00 (النسبة 41%)

2014-635402468464444948-4441) عن جابر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين إلى يوم القيامة. قال: فينزل عيسى بن مريم صلى الله عليه وسلم، فيقول أميرهم تعال صلِ لنا. فيقول: لا إن بعضكم على بعض أمراء تكرمة الله هذه الأمة) رواه مسلم.

2) عن عقبة بن الحصين رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين على من ناوأهم حتى يقاتل آخرهم الدجال) رواه أحمد.

3) عن عقبة بن عامر فال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (لا تزال عصابة من أمتي يقاتلون على أمر الله، قاهرين لعدوهم، لا يضرّهم من خالفهم حتى تأتي الساعة وهم على ذلك) رواه مسلم.

4) عن جابر بن سمرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لن يبرح هذا الدين قائماً يقاتل عليه عصبة من المسلمين حتي تقوم الساعة) رواه مسلم.

فهذه الأحاديث تدل على أنّ الطائفة المنصورة التي مدحها رسول الله صلى الله عليه وسلم من شرطها القتال في سبيل الله لإظهار الدين، وهي طائفة قائمة لم تنقطع أبداً ، (لا تزال طائفة…)، وهي قائمة على الحق ومعناه اتباع السلف الصالح، تهتدي بهدي الكتاب والسنة، ترفض الدخيل، أصيلة بانتسابها إلى الحق.

وأما قول كثير من السلف الصالح أن الطائفة المنصورة هم أهل الحديث؛ فهذا معنى حق ومعنى قولهم هذا أي أنها على عقيدة أهل الحديث، وعقيدتهم هي الأسلم والأعلم.

قال النووي رحمه الله: قال أحمد بن حنبل: (إن لم يكونوا أهل الحديث فلا أدري من هم).

قال القاضي عياض: (إنما أراد أحمد أهل السنة والجماعة ومن يعتقد بمذهب أهل الحديث).

قال ابن تيمية في فتواه بوجوب قتال التتار عندما ذكر الطائفة المنصورة: (أما الطائفة بالشام ومصر ونحوهما، فهم في هذا الوقت المقاتلون عن دين الإسلام، وهم أحق الناس دخولا في الطائفة المنصورة التي ذكرها النبي صلى الله عليه وسلم) مجموع الفتاوى 28/253.

فإن أصل الطائفة المنصورة وسادتها وكبراءها هم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم تابعوهم ثم تابعو تابعيهم، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم. متفق عليه. وكل من جاء بعدهم وسار على منهجهم فهو من الطائفة المنصورة.

وهذه الطائفة المنصورة هي الفرقة الناجية التي عينها النبي صلى الله عليه وسلم امتدادا لتلك بكونها على منهاج النبوة؛ لقوله صلى الله عليه وسلم :افترقت اليهود على إحدى وسبعين فرقة، وافترقت النصارى على اثنتين وسبعين فرقة، وستفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة كلها في النار إلا واحدة، قيل: من هم يا رسول الله؟ قال من كان على مثل ما أنا عليه وأصحابي. رواه أبو داود والترمذي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تابعنا على فيس بوك
ضع اعلانك معنا
شبكة زاكي الشاملة
ضع اعلانك معنا
زاكي

منبر شبكة زاكي : الإعلام الإسلامي شامل مستقل لا يتبع لأي حزب أو جماعة أو تنظيم. تنقل الأخبار الموثقة من مصادرها الأصلية إلى القارئ مباشرة . ومهتمة بقضايا الامة العربية الإسلامية

© جميع الحقوق محفوظة لشبكة زاكي الشاملة