منتديات شبكة زاكي

منتديات شبكة زاكي (https://zakicar.com/vb/index.php)
-   قسم : الالعاب وبرامج العامة المشروحة (https://zakicar.com/vb/forumdisplay.php?f=60)
-   -   المفتى وضياع الهوية الإسلامية ## للأخ أبو الحسن ## (https://zakicar.com/vb/showthread.php?t=36576)

عز الدين 11-08-2011 09:29 AM

المفتى وضياع الهوية الإسلامية ## للأخ أبو الحسن ##
 
المفتى وضياع الهوية الإسلامية



الحمد لله والصلاة والسلام على محمد صلى الله عليه وسلم

أما بعد :

فإن من أعظم الأسباب في ذهاب الدين وسننه وجهل الناس بالإسلام هو شخصية ""المفتي"" مفتى الدولة ومركزية الفتوى فهو الصورة أو الصنم الذي تظهره الدولة الظالمة حتى تسوس الناس وتقودهم إلى الجحيم
كما قال الرسول " دعاة على أبواب جهنم "
وهذا الأنموذج من الشخصية يعد أفضل ما تستطيع الدول الطاغية من خلاله إنشاء مشروعها وإعطائها صفة شرعية وما هذا إلا غرس صليبي لتحقيق الإنتصار الصليبي من خلاله على الإسلام والمسلمين قال تعالى ( ولن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم )

إن هذا الصنم " مفتي الدولة " لهو صورة جميلة تسحر بها الأنظمة جماهير المسلمين ورنة شيطان تطرب به أذان المستمعين
كما قال الرسول ( إن من البيان لسحر )
وكما قال ( أخوف ما أخاف على أمتى منافق عليم اللسان ) إذا هو صاحب علم وإطلاع ودعوة وبيان .

لقد بدأت فكرة الحرب الثقافية والفكرية بعد فشل الحملات الصليبية العسكرية ضد المسلمين فما وجدت في حملتها العسكرية إلا أسود التوحيد ومدعمة بملائكة من السماء وكرامة القتلا وقوة تزداد

وهذا ما صرح فيه قائد الحملة الصليبية على مصر " أن القتال مع المسلمين لايجدي نفعا وما هو إلا إستنزاف للقوة الصليبية "

فما كان إلا أن طور الصليبيين نوع القتال وزادته بالحرب الفكرية وتغير الهوية الإسلامية التي يستند المسلمين قواهم من خلالها على شرع الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم

فكان من هنى نشئ فكرة تغيير الفكر وتغريب المجتمع المسلم وإدخال المناهج الغربية وإستبدال الشرع بالقانون الوضعي الكفري

إذا لا بد من عملاء ومنافقين هيئتهم شرعية وقلوبهم كفرية

وكان الأول في هذا وصاحب اليد القوية الحاكم الذي يحكم الناس ويجبرهم ويقودهم
محمد باشا في مصر

وكان لابد لهذا الحاكم صفة شرعية وكيف تكون إلا من خلال " مفتى " يثبت حكمه ويتلاعب بعقول الجماهير بلباس العمامة والنطق بالشريعة وتلبيس الحق على الناس

إن مفتي الدولة في الدولة الطاغوتية ما هو إلا أحد الظالمين المعطي للظلم صفة شرعية ومبدل للحقائق ومعاون في هدم الصفة الشرعية وهو أحد عمال الحملة الصليبية
وكما يقول أهل العلم وليس شرط أن يكون المنافق عالم بنفاقه .

لقد ظهرت هذه الصفة في العالم الأزهري الداعية للفكر الغربي "" رفاعة طهطاوي "

هذا المفتي الذي كان حجر أساس في تغير الهوية الإسلامية في مصر وسن لمن بعده هذه السنة الجاهلية
وتغيير الحقيقة الإسلامية عن غايتها وأهدافها

رفاعه طهطاوي الرجل الذى أتقن العلوم الشرعية ودرس على يد أكابر العلماء والذي تخرج من الأزهر ثم كان مدرسا فيه والذى كان يلازم مفتى الأزهر في وقتها

وبعد هذا التاريخ الفاتن الساحر تم ترشيح طهطاوي للخروج في بعثة إلى فرنسا مع طلاب وكان واسطته مفتي الأزهر في وقته والذي كان متهم بمداهنته للحاكم محمد باشا من قبل العلماء الصادقين

لقد نبغ طهطاوي في تعلم الفرنسية وأجادها وتتلمذ على أيدي أنبه علماء فرنسا وتأثر بهم وبأفكارهم !!

إن حقيقة البعثات إلى أوربا ما أهي إلا نيل درجة " العمالة الصليبية" وإتقان الفكر الغربي وتشرب ثقافته ثم الرجوع إلى المسلمين لتغير هويتهم من خلال هؤلاء الأشخاص

لقد استطاع محمد باشا من إخلال تنفيذ ما يملى عليه من الغرب الصليبي من إنجاح المخطط الكافر في تغير الهوية الإسلامية من خلال هذه البعثة والتي كان على رأسها طهطاوي فكانوا سادة المجتمع وساهموا بشكل مباشر وفعال في تغير ثقافة المجتمع وهويته الإسلامية .

إن طهطاوي أول من سن سنة الدفاع عن غايات الصليبيين وتغير حقيقة أهدافم و صرف المجتماعات عن الإنتصار للوحدة الإسلامية
ظهر هذا جليا حين انتصر الفرنسيين على الجزائريين في حملتهم الصليبية وضربة المدافع لهذا ومورس الطغوس الصليبية فرحا في هذا اليوم وقالوا انتصر الصليب على الإسلام
إلا أن طهطاوي تدارك الموقف في تخدير المجتمع المسلم وصرف حقيقة الصراع من غاياته وأهدافه قائلا "" إنما هذه خلافات سياسية وتجارية بينهم ووممارسة كبر ""!!!

فهذه سنة طهطاوي التي مشى عليها علماء عاصرنا حين قال " قائد الحملة الصليبية
( بوش) هذه حرب صليبية ""

ماكان إلا أن يتدارك المخذليين المستخدميين من قبل الغرب لم يقصد هذا القول !! خطأ في الترجمة !! سبق لسان منه !!

وهكذا تجد في أي حملة صليبية على الإسلام والمسلمين من تغيير للحقائر وغاياته وتلبيس الحق حتى لا تثور رجال ونساء الأمة الإسلامية وتتصدى للصليبية العالمية

وهذا هو أهم دور يمارسه الصنم
" مفتى الدولة "
قال عبد ابن المبارك :
وهل بدل الدين إلا الملوك وأحبار سوء ورهبانها

يقول الله تعالى
( اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أربابا ) أي : علماءهم وقراءهم ، والأحبار : العلماء ، واحدها حبر ، [ ص: 39 ] وحبر بكسر الحاء وفتحها ، والرهبان من النصارى أصحاب الصوامع فإن قيل : إنهم لم يعبدوا الأحبار والرهبان؟ قلنا : معناه أنهم أطاعوهم في معصية الله واستحلوا ما أحلوا وحرموا ما حرموا ، فاتخذوهم كالأرباب . روي عن عدي بن حاتم رضي الله عنه قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي عنقي صليب من ذهب فقال لي : " يا عدي اطرح هذا الوثن من عنقك " ، فطرحته ثم انتهيت إليه وهو يقرأ : ( اتخذوا أحبارهم ورهبانهم أربابا من دون الله ) حتى فرغ منها ، قلت له : إنا لسنا نعبدهم ، فقال : " أليس يحرمون ما أحل الله فتحرمونه ويحلون ما حرم الله فتستحلونه " ؟ قال قلت : بلى ، قال : " فتلك عبادتهم " .


لقد كان طهطاوي اليد العليا في ترجمة القانون الفرنسي إلى العربية حتى يتم التحاكم إليه وتطبيقه في مصر

لهذا فلا تستغرب حين تعلم أن مفتى السعودية الذي كان يقول عن حوار الأديان كفر تجده الآن أول المشاركين له بل والمأيدين له والمشاركين فيه
ولا تستغرب حين ترى السلفية تدخل البرلمانات الوضعية والإقسام على إحترامها
علما أن هذه القوانين كفر والقسم على إحترامها كفر بالله بالإجماع

إن طهطاوي كان أول المبشرين بهذا القانون والممهد له فكان كثيرا ما يقول الحرية والمساواة على ما يراه الغرب وكان كثيرا ما يمتدح النظام الغربي

إن طهطاوي يعد المؤسس والمظهر لفكرة الوطنية والعرقية ومبدأ الأرض تقديما على الدين والولاء للمسلمين والتعنصر الوطني وتفكيك الوحدة الإسلامية
فكان أول من أظهر هذا في تاريخ المسلمين
فلا تستغرب حين تسمع وتقرأ شهيد الوطن وحب الوطن من الإيمان .

طهطاوي يأكد على أن اختلاط الرجال بالنساء على الطريقة الغربية لا ينافي الدين والأخلاق

إذا لا تستغرب حين يظهر علينا رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في السعودية ويقول بجواز الإختلاط واندماج الرجال بالنساء ويدور عليها نقاش إعلامي ضخم حتى تبلغ فكرة الرجل لكل البلاد الاسلامية وتتشرب الأجيال فتواه

ثم بعدها بوقت تخرج الدوله بكلملها بقرار إدخال النساء أعضاء وتشارك في القرار السياس ثم يظهر بعدها عضو هيئة العلماء هناك ليقول لا يوجد مانع في مشاركة النساء في هيئة الفتوى للعلماء !!!

إن طهطاوي قال بان الرقص والغناء والتمثيل عمل ممدوح وهو من قبيل الرياضة !!
فلا تستغرب حين يخرج علينا الآن إمام الحرم ويقول بجواز الغناء

ماهذا كله إلا تنفيذ للمشروع الصليبي العالمي في حربها ضد الإسلام والمسلمين وهيهات هيهات لهم ولأتباعهم فأمة الإسلام ولود وبها المجددون والصادعين بالحق المجاهدين في سبيل الله عزوجل

وصلى اللهم على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


والحمدلله رب العالمين



تويتر
@abohasan_1




الساعة الآن 11:35 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir